views

الأربعاء، 25 يناير، 2012

الأرض مابتنساش


                       بنعدي دايما في اماكن كتير وبنسيب فيها أثار مننا وكل واحد حسب شخصيته واحد بيسيب زبالة واحد بيشيل الزبالة وبيسيب نقطة عرق وهو بيشيل الزبالة واحد بيكتفي لمسة بيلمسها لجدار لسور وهو بيسند عليه لكن محدش بيعدي على مكان ما بيسيبش فيه حاجة.

                      لما تفكر كدة شوية وتشوف انت سيبت ايه في كل مكان رحت فيه وتشوف الشهيد ساب ايه هتلاقي الشهيد ساب اغلى شئ بيتمسك بيه الانسان و هو روحه والمصاب ساب دم البتشربه الارض و حد تاني  بيسيب جلده في الارض من سحل الامن المركزي والشرطة العسكرية  .
                  ساعات بفضل افكر انا سيبت ايه في كل مكان بفكر والمكان هيفتكرني بإيه؟.. لحد النهاردة وانا معدي في محمد محمود وحسيت انا لارض بتكلمني وبتحكيلي الحصل عليها والخميرة والميكو جيل وترجيع الناس عليها من الغاز-معلش قرفتكم- وادي الحتة الهناك ده بتصرخ من الدم الشربته ولحد دلوقتي مجاش حق الدمه سال وهناك ارض بتتباها بين كل الاراضي ان الشهيد اول ما وقع وقع عليا وحتة ارض بتقولي مش عيب عليك كدة تخرج سليم ...انا متجننتش لأ..الارض بتفتكر زيي وزيك بالظبط
            المهم اني خرجت من محمد محمود وانا بفكر في حاجة واحدة اننا لو نسينا حق الشهدا والمصابين والاهداف الضحوا بأرواحهم ودمهم عشانها ...الارض هتفضل تلعن فينا كل ما نعدي وندوس عليها وتبقى عايزة تبلعنا لأن الارض ما بتنساش

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق